أخبار مصر

النائبة دينا هلالي تشارك في استقبال وفد أكاديمية الشرطة بالإمارات. وتؤكد أهمية استمرار البرامج الوقائية لمكافحة المخدرات

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

 

شاركت الدكتورة دينا هلالي، عضو لجنة حقوق الإنسان والتضامن الاجتماعي بمجلس الشيوخ، في لقاء لوزارة التضامن بعنوان “نحو بيئة تعليمية آمنة خالية من المخدرات الواقع والتحديات” وذلك تحت رعاية وبحضور الدكتورة نيفين القباج وزير التضامن الاجتماعي والدكتور عمرو عثمان مساعد وزير التضامن الاجتماعي ومدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، وبالتعاون مع أكاديمية العلوم الشرطية بالشارقة بحضور العميد دكتور محمد خميس العثماني مدير عام أكاديمية العلوم الشرطية بالشارقة.
وجاء اللقاء بمشاركة وفدا من أكاديمية العلوم الشرطية بالشارقة التابعة لوزارة الداخلية بدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة وأعضاء مجلس الشيوخ والنواب، وتم استعراض خلاله الجهود في تهيئة بيئة تعليمية آمنة، وجهود وقاية طلبة المدارس والجامعات من أخطار المواد المخدرة في البلدين الشقيقين، وقيام الصندوق بحملات توعية إعلامية تستهدف بالأساس فئة الطلبة والشباب، حيث نفذ في شهر رمضان الماضي حملة وقائية للنشء شاهدها علي منصة فيس بوك ما يقرب من 76 مليون مشاهد.
وأكدت “هلالي”، أن مصر اتخذت تجربة جيدة في تنفيذ البرامج الوقائية الهادفة لحماية طلاب المدارس وتصحيح المفاهيم المغلوطى داخل 7500 مدرسة و 25 جامعة حكومية، وتأهيل 4000 أخصائي اجتماعي بالمدارس، لافتة إلى أهمية استمرار الكشف المبكر عن تعاطي
 تجاهل هذا التصويب المخدرات لسائقي الحافلات المدرسية وانخفاض نسبه التعاطي إلى 0.4 %، مشيرة إلى أهمية استمرار برامج رفع الوعي الطلابي بخطورة تعاطي المخدرات، وتكثيف الرسائل الموجهة لمختلف الأعمار السنية في إطار مواد إعلامية مرئية واختبار هذه الرسائل لضمان فاعليتها، مع تنفيذ خطة إعلامية توضع على مستوى الدولة لتوعية المرؤوسين والعاملية بالجهاز الإداري للدولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى